In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.

النفط الخام


تأسست الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري (البحري) بموجب مرسوم ملكي في العام 1978م كشركة سعودية مساهمة تمتلك حكومة المملكة العربية السعودية ممثلة بصندوق الإستثمارات العامة ما نسبته (22%) من أسهم الشركة ، كما تمتلك شركة أرامكو السعودية للتطوير ما نسبته (20%) وباقي الأسهم مملوكة من قبل مواطنيين ومؤسسات إستثمارية

لقد كانت البحري وما زالت إحدى الشركات الرائدة في مجال نقل النفط الخام طوال العقدين الماضيين، حيث استلمت في عام 1996م-1997م 5 ناقلات نفط عملاقة مزدوجة التصفيح تم بناؤها من قبل حوض ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة باليابان، وانضمت لاحقاً 4 ناقلات نفط عملاقة مزدوجة التصفيح من حوض سامسونج للصناعات الثقيلة خلال عامي 2001م-2002م، وخلال الأعوام 2007-2008 و2009م استلمت الشركة 8 ناقلات نفط عملاقة بعد الإنتهاء من بنائها في حوض هيونداي للصناعات الثقيلة. وفي عام 2014م أبرمت البحري أكبر صفقة إندماج في تاريخ السوق السعودي بين أسطول وعمليات شركة فيلا البحرية العالمية المحدودة (المملوكة بالكامل لشركة أرامكو السعودية) مع (البحري)، حيث تم ضم كامل أسطول فيلا المتكون من 14 ناقلة نفط عملاقة، وناقلة نفط عملاقة أخرى تستخدم للتخزين العائم، وخمس ناقلات منتجات بترولية مكررة إلى أسطول البحري، إضافة إلى جميع أطقم ناقلات فيلا وعدد من الموظفين وجزء من أنظمة أعمالها، ليصبح قطاع نقل النفط في البحري بعد هذا الإندماج ثاني أكبر شركة نقل بحري مالكة لناقلات النفط العملاقة بأسطول قوامه 36 ناقلة نفط عملاقة بطاقة إستيعابيـة تبلغ (11.3). وذلك بعد موافقة مجلس ادارة الشركة مؤخراً على توسيع أسطول نقل النفط الخام بضم 4 ناقلات نفط عملاقة، فضلاً عن توقيع اتفاقية مع شركة هونداي للصناعات الثقيلة لبناء 10 ناقلات نفط عملاقة سيتم استلامهم بالتوالي خلال الفترة 2017/2018م.