In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.

الخدمات اللوجستية


تأسست الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري (البحري) بموجب مرسوم ملكي في العام 1978م كشركة سعودية مساهمة تمتلك حكومة المملكة العربية السعودية ممثلة بصندوق الإستثمارات العامة ما نسبته (22%) من أسهم الشركة ، كما تمتلك شركة أرامكو السعودية للتطوير ما نسبته (20%) وباقي الأسهم مملوكة من قبل مواطنيين ومؤسسات إستثمارية

توسيع عمليات البضائع وبضائع الدحرجة

 

● في العام 2014م نجحت الشركة في إضافة ست سفن جديدة متخصصة في نقل البضائع العامة إلى أسطولها وهي من نوع "روكون" ويبلغ حجم كل واحدة منها (26) ألف طن ساكن ، تمت إضافة السفن الأربعة الأولى إلى الأسطول عام 2013م ، بينما أضيفت السفينتين الباقيتين في العام 2014م ، وهي من أحدث السفن من ناحية التصميم وذات مواصفات فريدة مخصصة لهذا النوع من النقل، وتم بناؤها في حوض بناء السفن "ميبو" التابع لشركة هيونداي الكورية الجنوبية ، فكل سفينة منها مزودة برافعات مخصصة لرفع الأحمال الثقيلة بطاقة رفع تصل إلى (240) طن ، مما يزيد من قدرتها على رفع البضائع، ولجعل هذه السفن متعددة الاستخدامات، تم تزويد كل واحدة منها بجسر تحميل تبلغ طاقته التحميلية (250) طناً ، مما يجعل منها سفناً متعددة الاستخدامات وسفن دحرجة متعددة الأبعاد قادرة على رفع الأحمال الثقيلة. 
● بازدياد أعداد السفن من أربع سفن في العام 2013م إلى ست سفن في العام 2014م، أصبح أسطول نقل البضائع العامة لشركة البحري قادراً على تزويد عملائه بخدمة نقل أكثر كفاءة من خلال تقليل مدة الرحلة من 24 يوماً إلى 17 يوماً.
● شارك قطاع الخدمات اللوجستية في شركة البحري في نشاطات متنوعة بغرض تحسين مستوى الخدمات التي يقدمها من خلال سلسلة التوريد الخاصة به ، وفيما يتعلق بالخط المتجه شرقاً، قامت الشركة بإضافة مينائين جديدين لخط سير سفنها وهما "جاكسونفيل" و"العقبة" بغرض تغطية عدد أكبر من الموانيء تلبية لإحتياجات قطاع نقل السيارات ، وفيما يتعلق بالخط المتجة غرباً، تمت إضافة ميناء "إزمير" لتسهيل عملية نقل المعدات الزراعية من تركيا إلى الولايات المتحدة الأميريكية ، مما أسهم في توسيع خدمات نقل البضائع العامة التي تقدمها شركة البحري على المستوى العالمي.
●  ستبقى ساحة تخزين وصيانة الحاويات بميناء جدة الإسلامي موقعاً رئيسياً لخدمات تخزين الحاويات  المتعلقة بعقود خدمات تخزين الحاويات المقدمة لشركات ملاحية أخرى، والساحة مزودة بنظام إدارة مخزون جديد لتوفير خدمات تخزين ومناولة سريعتين للحاويات الممتلئة والفارغة.
● تم خلال الربع الأول من العام 2015م الانتهاء من إعداد دراسة للخدمات المتكاملة المُقدمة وتشتمل على خدمات النقل الداخلي، والإشراف على المستندات والتخليص الجمركي للتوصل إلى الطريقة المثلى للانتهاء من خدمات التخليص الجمركي بما يحقق الفائدة للعميل.
● فيما يتعلق بحقل خدمات الشحن والتخليص، توفر البحري خدمات حيوية في مجال نقل الحمولات إلى مختلف الموانيء العالمية بحراً وبراً وجواً على سفن الغير ووسائل النقل الأخرى ، مما أتاح لهذا القطاع تقديم خدمات لوجستية متكاملة لعملائه ، وفي هذا المجال تسعى الشركة للمساهمة في تطوير البنية التحتية للمملكة من خلال تعزيز سمعتها كخيار الناقل الأول للدولة في ظل المنافسة الكبيرة مع الشركات الأخرى ، وفي العام 2014م ، تم تحقيق إنجازات كبيرة من خلال الحصول على عقود جديدة لنقل حمولات خاصة بمشاريع عديدة بما فيها وسائل النقل المتحركة ، وعربات السكك الحديدية ، والقاطرات، والمعدات الخاصة بتحلية المياه وتوليد الطاقة والمعدات العسكرية للمؤسسات التي تقدم خدمات متعلقة بالسكك الحديدية والطاقة والمياه والدفاع.